دروس وعبر في السابع من اكتوبر / محمد الأمين بن الشيخ بن مزيد

آلاف الأطفال ، وآلاف النساء ، وآلاف المدنيين ، وتدمير المستشفيات ، وقصف المؤسسات التعليمية ، والاعتداء على المساجد ، وتجريف المقابر ، والقضاء على المزارع ،  (ويسعون في الأرض فسادا والله لا يحب المفسدين ) ومع ذلك ظل العالم يتفرج كأنه لا يرى ولايسمع ، بل كانت قائدة العالم الغربي ترفض إيقاف الحرب !! هل يستطيعون بعد العدوان على غزة أن يحدثونا عن حقوق النساء والأطفال والشيوخ ؟ هل يستطيعون أن يفتحوا معنا بعد اليوم موضوع حقوق الإنسان (ألا لعنة الله على الظالمين )